أخبار

سر بحيرة الملح الوردية في ولاية أكسراي

17/07/2018

goodinvestments


 

تشهد بحيرة الملح في ولاية أكسراي وسط تركيا، هذه الأيام، ظاهرة طبيعية تستعيد البحرية فيها لونها الأزرق تدريجياً من اللون الأحمر الذي اصطبغت به خلال الشهرين الماضيين في منظر بهيج.

ونظراً لاستيطان بعض أنواع الطحالب المائية في البحيرة، تتلون البحيرة باللونين الأحمر والأزرق؛ ما يزيد من رونقها وجمالها.



 

وتعد بحيرة الملح ثاني أكبر بحيرة في تركيا، بعد بحيرة وان الواقعة في أقصى جنوب شرق البلاد، وذلك بحسب يوسف سنان دوغان، مدير شؤون إنتاج المواد الخام في أكسراي.

وأوضح دوغان لوكالة الأناضول أن بحيرة الملح تبدل لونها في مواسم معنية من الأزرق إلى الأحمر وبالعكس، بسبب طحالب مائية تسمى بـ”dunaliella salina”، تشكل أيضا هذه الطحالب مصدر غذاء لطيور الفلامينغو.

وأشار دوغان إلى أن البحيرة تتلون بالأحمر اعتبارا من مايو/ أيار من كل عام، وتستمر حتى يوليو/ تموز، وذلك بسبب انخفاض معدلات هطول الأمطار وزيادة نسبة الملوحة في البحيرة.

 

ولفت إلى أن الطحالب “dunaliella salina” تنتشر على نطاق أوسع في الأماكن الأكثر ملوحة بالبحيرة؛ ما يؤدي إلى انخفاض نسبة اللون الأحمر، وظهور اللون الأزرق.